Index - FAQ - Rechercher - Membres - Groupes - S’enregistrer - Messages PrivésConnexion


 منتدى المغرب للحمام الزاجل 
 
 
 
      
 
      
.........................................................................................................................................................................................................................................................................................................................
  
      
     
              


      
                   
                             
      
               
                       
Une visite au maroc  à dicembre d'un grand champion de sport colombophile international, Peter van de Merwe 
 


      
       
                          
 
      
تقيم الاداء حلل و ناقش

 
Poster un nouveau sujet   Répondre au sujet    La colombophilie marocaine : Les pigeons voyageurs Index du Forum -> قسم الحمام العام -> المقالات والترجمة/articles
Sujet précédent :: Sujet suivant  
Auteur Message
KOULAM IKHWAN
Modérateur

Hors ligne

Inscrit le: 09 Oct 2012
Messages: 284
Numéro de téléphone: 0645161518
Association :: الحداوية
Point(s): 13

MessagePosté le: Lun 17 Déc - 18:29 (2012)   Répondre en citant

 
تقيم الاداء 


الكل أنتهى من موسم السباقات وبدأ التحضير للموسم القادم، طبعا الهمه ليست نفسها عند الجميع ، لان شعور الخاسر ليس نفس الفائز ... ولانى أحاول التطرق فى موضوعى اليوم الى عرض تجربه شخصية وقصدى منها أستفادة الهواة الجدد او أولئك التى كانت نتائجهم غير مرضيه .. فدعونا نركز على الخاسر وما حل به .. لان الفائز تجده لا زال يعيش نشوة الفوز الى الان .. وما يقوم به الان من أستعدادات هى بلاشك مدعومة ومستمده من مخزون الطاقه الذى حصل عليه من انتصارات الموسم.

أذا عرف السبب ...؟؟؟
طبعا فى نهاية موسم الخاسر .. يكون الشعور مزيج من الحسرة .. القهر .. الضيق .. وعدم الرضا بلاشك ، ولكن كل مشاعر الغضب السابقه تنصب على الطيور بالدرجة الاولى، ويبدأ الهاوى فى التفكير وبشكل جاد فى شراء أو الحصول على طيور جديده تساعده على الفوز .. كأن الطيور هى من كان وراء الخساره ... مسكين خاسرنا العزيز !!؟ .. كأن الموسم بكل نتائجه السيئه ... لم يكن كافى لتوديعه الا .. بمزيد من التخبط .

أسباب الخسارة كثيره .. وكل ما نحتاج اليه كبداية صحيحه على الطريق الصحيح .. هو النظر الى أنفسنا اولا لان المسئوليه تقع على عاتقنا .. ونحن من كان وراء قيادة الفريق الخاسر ، تماما مثال مدرب المنتخب الوطنى والذى فشل فى قيادته للوصول الى منصة التتويج، على أعتبار أنه يملك الصلاحيه كاملة فى أختيار أعضاء الفريق .. مرورا بمراحل التدريب الصحيحه والتغذيه الصحيه .. وصولا الى وضع الخطه المناسبه فى كل مباراة يخوضها الفريق وتحقيق الفوز والانتصار .. الان أخى الخاسر وبكل صراحه هل انت راضى عن دورك كمدرب لفريقك؟ .. هل قمت بختيار أعضاء الفريق بطريقه صحيحه؟ .. هل كان برنامج الاعداد مجديا؟ .. وماذا عن الخطط الموضوعه لكل مباراة .. أكانت ذات فائده؟


مراحل التقيم الاولية
لن اخوض فى موضوع شراء أو البحث عن طيور جديده .. لان عملية الشراء لن تجدى نفعا اذا كان القائم عليهم لا يقوم بدوره المناط به على الوجه الصحيح .. وما اقصده هنا .. كيفية تقديم أداء أعضاء الفريق .. وهذا يتم منذ اليوم الاول للفرخ فى اللوفت .. حيث لابد من متابعة الطيور الصغيرة وتطورها .. وهل هى قادرة على التأقلم مع الوضع الجديد خارج أحضان الاهل .. القوى فقط هو صاحب حق البقاء .. اما الضعيف فلا تحزن عليه .. يجب أستبعادة دون النظر الى رقمة ومن هو .. للعلم لا انظر الى أصل الطير الا فى موقفين لا ثلاث لهم .. الاول عندما يتم أستبعاده من الفريق لعيب فيه .. والثانى عند فوزه وفى كلى الموقفين لمعرفة التركيبه واذا كانت ناجحة .. أو فاشلة لعدم تكرارها او لستبعاد الاهل اذا كان الوضع السيئ مع الاهل متكرر.

أما الان، وقد انتهينا من هذه الفترة والتى تكون صعبه على الكثير منا، تبدأ عملية التدريب والطيران وهى مرحلة لابد للمدرب متابعة أداء أعضاء الفريق .. وفيها لابد من أستبعادات أيضا .. فأنت لست بحاجه الى لاعب لا يستطيع أستكمال الحصه التدريبيه بالكامل حاله حال اقرانه مثلا .. او الذى كثير الاصابات (وبالتالى قضاء أغلب وقته فى خانة الاصابات ) .. فى حين زملائه مستمرين فى تلقى التدريبات وبناء اجسامهم وكسب اللياقه اللازمه لاداء المهمة الرئيسيه المناطه بهم.

تأتى الان المرحلة التالية .. وهى عندما نبدأ فى تدريب الطيور ورميها من مسافات مختلفة لترجع الى البيت .. هناك طرق مختلفة ولن أدخل فى تفاصيل هذه الطرق ... لان الهاوى يستطيع الاختيار بينها كل حسب ما يتلائم مع ظروفه .. ولكن ما يهم بالدرجه الاولى .. ما مدى تجاوب الطيور مع التدريب .. والمقصود هنا .. مهما تكن الطريقة المتبعه فى التدريب .. تجد المتخلفين من الطيور والتى اما تجدها فى ذيل الواصلين الى البيت .. او متأخر بساعات ويمكن أيام .. وهناك طبعا المتأثرين من التدريب رغم وصولهم مع الطيور ( تلاحظه منهك القوى وكأنه قد بذل مجهود مضاعف لكى يصل الى البيت) .. كذلك هناك فئة المصابين جراء برنامج التدريب الشاق ( وهم الجرحى والمصابين بكسور سواءا فى الاجنحه أو الارجل) .. كل هؤلاء المتضررين ... لا بد من أستبعادهم وبدون تردد (تذكر المنتخب الوطنى) .. فانت مقبل على منافسه قوية .. ولكى تكون ندا قويا .. لابد أن يكون فريقك قويا وكل اعضائه على درجه عالية من الجاهزية .. هذا اذا رغبت فى مقارعة الفائزين من أقرانك .. ولتكون ضمن الفئة الفائزه نهاية الموسم.

هذه كانت طرق فرز أعضاء الفريق قبل المنافسه والسباقات .. ولكن ماذا عن التقيم بعد انتهاء السباقات ؟؟

للحديث بقية ...

 تحياتى كولام
 

 



Revenir en haut
Publicité






MessagePosté le: Lun 17 Déc - 18:29 (2012)  

PublicitéSupprimer les publicités ?

Revenir en haut
Montrer les messages depuis:   
Poster un nouveau sujet   Répondre au sujet    La colombophilie marocaine : Les pigeons voyageurs Index du Forum -> قسم الحمام العام -> المقالات والترجمة/articles Toutes les heures sont au format GMT + 1 Heure
Page 1 sur 1

 
Sauter vers:  

Index | Panneau d’administration | Creer un forum | Forum gratuit d’entraide | Annuaire des forums gratuits | Signaler une violation | Conditions générales d'utilisation
Powered by phpBB
Appalachia Theme © 2002 Droshi's Island
Traduction par : phpBB-fr.com
Designed & images by Kooky